raafat2.com
تتمنى إداره منتديات رأفت الجندى لجميع الأعضاء والزوار إقامة طيبه معنا ونسأل الله لكل عضو أن يفيد و يستفيد والله الموفق أخبار الإداره



أهلا وسهلا بك إلى منتديات الجندى التعليمية - رأفت الجندى.
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخولاليوميةس .و .ج

منتديات الجندى التعليمية - رأفت الجندى :: القاعات الإسلامية :: قاعة علوم القرآن الكريم :: قصص القرآن الكريم والأنبياء

شاطر
2016-06-14, 18:16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف
الرتبه:
مشرف
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
احترام القوانين :
عدد الرسائل : 1986
الجنس : ذكر
نقاط : 4310

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: كان يا ما كان 2016-06-14, 18:16



كان يا ما كان
كان يا ما كان

كان هناك طفلة صغيرة جميلة اسمها هند... ذهبت في الصباح المبكر إلى مدرستها وهي تلبس حجابها وفي يوم من الأيام عادت من المدرسة وعليها سحابة حزن وكآبة وهم وغم ، فسألتها أمها عن سبب ذلك فقالت – وهي من بيت محافظ -: إن مُدرِّستي هددتني إن جئت مرة أخرى بمثل هذه الملابس الطويلة ، فقالت الأم : ولكنها الملابس التي يريدها الله - جل وعلا – فقالت الطفلة : لكن المُدرسة لا تريدها ، فقالت الأم : المُدرسة لا تريد ، والله يريد ، فمن تطيعين إذن ؟ الله الذي خلقك وصوَّركِ وأنعم عليك ، أم مخلوق لا يملك ضرا ولا نفعا ، فقالت الطفلة بفطرتها السليمة : لا ، بل أطيع الله وليكن ما يكون . وفي اليوم الثاني لبست تلك الملابس وذهبت بها إلى المدرسة ، ولما رأتها المعلمة انفجرت غاضبة ، تؤنب تلك الفتاة التي تتحدى إرادتها ، ولا تستجيب لمطالبها ولا تخاف من تهديدها ووعيدها... أكثرت عليها من الكلام ، ولما زادت المعلمة من التأنيب والتبكيت ، ثقل الأمر على الطفلة المسكينة البريئة ، فانفجرت في بكاء عظيم شديد مرير أليم ، أذهل المعلمة ، ثم كففت دموعها وقالت كلمة حق تخرج من فمها كالقذيفة تقول : والله ما أدري من أطيع أنت أم هو ؟ قالت المعلمة : ومن هو ؟ قالت : الله رب العالمين الذي خلقني وخلقكِ ، وصورني وصوركِ ، أأطيعك فألبس ما تريدين وأغضبه هو ، أم أطيعه وأعصيك أنت ؟! ... لا... بل سأطيعه وليكن ما يكون . ذُهلت المعلمة ودهشت ، هل هي تتكلم مع طفلة أم مع راشدة ؟ ووقعت منها الكلمات موقعا عظيما بليغا وسكتت عنها المعلمة ، وفي اليوم التالي استدعت المعلمة أم البنت وقالت لها : لقد وعظتني ابنتك أعظم موعظة سمعتها في حياتي ، لقد تبت إلى الله وأنبت إلى الله ، فقد جعلت نفسي نِدَّاً لله حتى عرفتني ابنتك من أنا ! فجزاك الله من أم مربية خيرا . فسبحان الله انظروا ثبات الابنة وتمسكها بدينها وحجابها أدى إلى توبة المعلمة وقد يكون أدى إلى توبة من حولها فيجب علينا أن نتمسك بديننا وبالحق وبحجابنا مهما كانت الظروف .




الموضوع الأصلى : كان يا ما كان المصدر : منتديات رأفت الجندى الكاتب : أبو حفيظة


توقيع : أبو حفيظة








2016-06-25, 21:01
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
جندى مشارك
الرتبه:
جندى مشارك
الصورة الرمزية


البيانات
احترام القوانين :
عدد الرسائل : 60
الجنس : انثى
البلد : سوهاج
العمل : @@@
نقاط : 60

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: كان يا ما كان 2016-06-25, 21:01



كان يا ما كان
سلمت الايادي الطيبة

وبارك الله فيك



الموضوع الأصلى : كان يا ما كان المصدر : منتديات رأفت الجندى الكاتب : نجاح


توقيع : نجاح






2016-07-13, 21:05
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
جندى فعال
الرتبه:
جندى فعال
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
احترام القوانين :
عدد الرسائل : 795
الجنس : ذكر
نقاط : 1403

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: كان يا ما كان 2016-07-13, 21:05



كان يا ما كان
موضوع في قمة الخيااال

طرحت فابدعت

دمت ودام عطائك




الموضوع الأصلى : كان يا ما كان المصدر : منتديات رأفت الجندى الكاتب : درس الدروس


توقيع : درس الدروس







الــرد الســـريـع
..





Loading...