raafat2.com
تتمنى إداره منتديات رأفت الجندى لجميع الأعضاء والزوار إقامة طيبه معنا ونسأل الله لكل عضو أن يفيد و يستفيد والله الموفق أخبار الإداره



أهلا وسهلا بك إلى منتديات الجندى التعليمية - رأفت الجندى.
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخولاليوميةس .و .ج
المواضيع الاخيره
س و ج ومعجم المعانى فى قصه عنتره بن شداد للصف الاول الثانوى الترم الثانى اهم الاسئله التى لن يخرج عنها اى امتحان  من طرف  سمير الصغير محمدالصدقة وما أدراك مالصدقة  من طرف  أم هبةامتحان بوكليت على الباب الثالث الاتزان الكيميائى للصف الثالث الثانوى  من طرف  eslamshookهيا استعد قبل رمضان وكفر عن سيئاتك حتي تستقبل الشهر نقياً خاليا من الذنوب  من طرف  رأفت الجنديثمرات الصلاة علي النبي صلي الله عليه وسلم للشيخ أحمد صبري  من طرف  رأفت الجنديملزمه النجم الساطع فى العلوم للصف الرابع الابتدائى الترم الثانى  من طرف  محمد يوسف محمدأجمل شرح الإحصاء والاحتمال للصفين الثالث والرابع الابتدائي ترم ثاني  من طرف  محمد يوسف محمدالمراجعة النهائية رياضيات للصف الرابع الابتدائى الفصل الدراسى الثانى مستر عادل ادوارد  من طرف  محمد يوسف محمدمذكرة الليالى العشر للصف الرابع ترم ثانى  من طرف  محمد يوسف محمدإني وضعتها أنثى (قصة مؤثرة جداً )  من طرف  أم هبة


منتديات الجندى التعليمية - رأفت الجندى :: القاعات الإسلامية :: قاعة علوم القرآن الكريم :: قصص القرآن الكريم والأنبياء

شاطر
2016-12-03, 00:41
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف
الرتبه:
مشرف
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
احترام القوانين :
عدد الرسائل : 1499
الجنس : ذكر
العمر : 43
البلد : بلاد الله واسعة
العمل : عبادة الله والصلاه على النبى
نقاط : 3319

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: قصة واقعية من الحياة 2016-12-03, 00:41



قصة واقعية من الحياة
قصة واقعية من الحياة

شيخ كبير عمره ثمانون عاماً ، فجأة في أحد الأيام أصيب باحتباس في البول ، فحمله أبناؤه إلى المستشفى
و هناك الطبيب قام بعمل قسطرة ، خرج البول و انتهت آلام الوالد ..

توجه الأبناء والأحفاد للطبيب و أخذوا يشكرونه و يثنون عليه كثيراً ..
التفت الأبناء إلى أبيهم ليطمئنوا عليه فإذا هو غارق في البكاء !!

فأخذوا يهدئونه و يقولون له أن المشكلة انتهت فلمَ البكاء !؟

هدأ قليلا ثم بيّن لهم سبب بكائه بهذه الكلمات :
ساعدني الطبيب مرة واحدة فقط و استشعرنا فضله و معروفه و شكرناه كثيراً ، و ثمانون عاماً يغمرني الله - جل جلاله - بكرمه و إحسانه و ستره و بدون الحاجة إلى أي عملية و لم نستشعر فضله !؟

اعتدنا على النِعم حتى أننا إذا سُئلنا عن حالنا قلنا : لا جديد !!

فهل استشعرنا تجدّد العافيه وبقاء النِعم !!

لك الحمد ربي عدد خلايا أجسادنا وعدد أيامنا وعدد نعمك التي لا نحصيها!




الموضوع الأصلى : قصة واقعية من الحياة المصدر : منتديات رأفت الجندى الكاتب : المعتصم بالله


توقيع : المعتصم بالله






2016-12-04, 14:34
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
جندى فعال
الرتبه:
جندى فعال
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
احترام القوانين :
عدد الرسائل : 575
الجنس : ذكر
نقاط : 672

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: قصة واقعية من الحياة 2016-12-04, 14:34



قصة واقعية من الحياة
شكرا من القلب يفوح
إلى أحلى وردات تزين الروح
بارك الله فيك بحبك كثير




الموضوع الأصلى : قصة واقعية من الحياة المصدر : منتديات رأفت الجندى الكاتب : بدران


توقيع : بدران







الــرد الســـريـع
..





Loading...